فوائد التمر

مع حلول شهر رمضان الكريم، يبدأ الكثير من المسلمين حول العالم في البحث عن فوائد التمر ، والذي يعد الغذاء الرئيسي لأكثر من مليار مسلم حول في شهر الصيام، حيث يفضل المسلمون الإفطار عليه بمجرد انطلاق آذان المغرب.

الواقع، فإن فوائد التمر كثيرة ومذهلة، وهو ما يدلل على حديث الرسول صلى الله عليه وسلم، حين قال “كُلوا البلح بالتمر فإنَّ الشيطان يقول بقي ابن آدم يأكل الجديد بالعتيق” رواه ابن ماجة.

وتشمل فوائد التمور الحماية من الإمساك، والاضطرابات المعوية، والوقاية من مشاكل في القلب، وفقر الدم، وعلاج المشاكل الجنسية، وسرطان البطن، والعديد من الأمراض الأخرى.

و فوائد التمر تشمل أيضا الحصول على وزن صحي دون زيادة في الوزن أو نحافة مفرطة، حيث أن التمور غنية بالعديد من الفيتامينات والمعادن والألياف، كما تحتوي هذه الفاكهة اللذيذة على الزيت والكالسيوم والكبريت والحديد والبوتاسيوم والفوسفور والمنجنيز والنحاس والمغنيسيوم، والتي تعد جميعها مفيدة للصحة، حتى أن خبراء الصحة يقولون إن تناول تمرة واحدة في اليوم أمر ضروري لنظام غذائي متوازن وصحي.

وتشير الأبحاث الطبية الحديثة إلى أن التمر مفيد في الوقاية من أنواع متعددة من السرطان، كما أنه يساعد على تنظيم عملية الهضم، ويمكن أن تعزز بشكل كبير مستويات الطاقة في الناس في غضون نصف ساعة من الاستهلاك.
وتوصي جمعية السرطان الأمريكية، بتناول 20-35 جرام من الألياف الغذائية يوميًا ، والتي يمكن توفيرها خلال التمور، التي تحتوي كذلك على العديد من الفيتامينات مثل الثيامين، الريبوفلافين، النياسين، الفولات، فيتامين أ ، وفيتامين ك.

كما تعالج التمور مرضى الحساسية لما بها من عنصر الكبريت العضوي، الذي يساعد على التقليل من الحساسية والحساسية الموسمية، فوفقا لدراسة أمريكي أجريت في عام 2002، يمكن لمركبات الكبريت العضوية أن يكون لها تأثير إيجابي على مقدار المعاناة التي يعانيها الناس من مرض (حساسية الأنف).

إضافة إلى ذلك يحافظ التمر على صحة الجهاز العصبي، حيث أن البوتاسيوم، وهو أحد عناصره الرئيسة هو أحد المكونات الأساسية في تعزيز نظام عصبي صحي ومتجاوب، كما أنه يحسّن سرعة وفعالية نشاط الدماغ.

أظهرت الدراسات أيضًا أن التمر مفيد لزيادة القدرة على التحمل الجنسي، والحد من العقم الناجم عن الاضطرابات الجنسية المختلفة، بالإضافة إلى منع العمى الليلي، فمن ضمن فوائد التمور استخدامه لمحاربة الظروف المختلفة التي تؤثر على الأذن والأنف والحنجرة، فعندما يتم طحن أوراق نخيل التمر، وتحويلها إلى عجينة وفركها على العينين وحولها، أو عندما يتم تناولها عن طريق الفم، فقد ثبت أنها تقلل من خطر الإصابة بمرض العمى الليلي.

علاوة على ذلك فإن التمر يساعد على علاج الإسهال، حيث أن التمر الناضج تحتوي على البوتاسيوم، والذي يعد طريقة فعالة للسيطرة على الإسهال. كما أنها سهلة الهضم، مما يساعد أيضًا على التخفيف من الإسهال المزمن، ومع احتواء التمر على الألياف القابلة للذوبان التي تساعد أيضًا في تخفيف الإسهال.

سكر التمر


يعد سكر التمر بديل رائع للسكر صحي للأطفال وله طعم رائع، ولا يتم معالجة هذا النوع من السكر أو تكريره، وهو ملئ بالألياف والفيتامينات والمعادن.

ولسكر التمر العديد من الفوائد الصحية، حيث يتضمن العديد من الفيتامينات والمعادن مثل الكالسيوم والحديد والمغنيسيوم والفوسفور والزنك والحديد والنحاس والمنغنيز والسيلينيوم، وهو ما لا يتوافر في السكر الأبيض، وهو ما يجعله مناسب لكي تصنع منه ربة المنزل الفطائر الصحية والكعك الصحي وبسكوت العيد والحلويات الصحية كبديل للسكر.

من خلال سكر التمر، يمكن أن تشعر بالشبع لفترة طويلة، هذا يمكن أن يساعد في الحد من الجوع ويساعد على منع زيادة الوزن.

يساعد سكر التمر أيضًا في منع التشنجات التي تصاحب عادة الدورة الشهرية عند النساء، حيث يحتوي على كثير من البوتاسيوم، قد تصل إلى كمية أكبر من حجم البوتاسيوم الموجود في ثمرة متوسطة من الموز.

لعل الفائدة الأهم لسك التمر هو أنه منخفض السعرات الحرارية، فتقول الدراسات الحديثة أن نصف كوب واحد من سكر التمر بالحجم المتوسط تحتوي على 288 سعر حراري، مقارنة بنصف كوب متوسط من السكر الأبيض المكرر الذي يحتوي على 387 سعر حراري.

فوائد التمر والحليب

 

يشيع استهلاك الحليب مع التمر في وجبة الفطور خلال شهر رمضان، وهو ما يفضله الأطفال والكبار أيضًا فبخلاف أنه لذيذ، إلا أنه يتضمن العديد من الفوائد الصحية.

يعد الحليب مع التمر مصدر هام للكالسيوم في الجسيم، حيث أنه من المعروف أن الحليب هو أفضل مصدر للكالسيوم، لذلك، فتناول الحليب مع التمر طريقة جيدة لإدارة مستوى الكالسيوم في الجسم، وهو ما يساعد على بناء الصحة بشكل جيد.
كما يمنح الحليب مع التمر الكثير من الطاقة الفورية، كما أن السعرات الحرارية التي يمتلئ بها هذا المشروب سوف تساعد في استعادة الجسم من الأمراض.

وتزيد فوائد التمر في هذا المشروب عندما تشعر بالجوع مع نهاية يوم طويل من الصيام، حيث تساعد هذه المكونات على رفع مستوى الطاقة؛ لذلك من الجيد تناول وجبة الإفطار أو وجبة خفيفة.

يساعد الحليب مع التمر كذلك في توفير الحديد للجسم، وهو ما يكون مفيد في تكوين خلايا الدم بالشكل الأمثل؛ لذلك، فإنه سوف يساعد على تجنب فقر الدم، وتوازن الدورة الدموية للجسم بأكملها.

كما أنه يعمل على تحسين الأيض، فعن طريق استهلاك الحليب والتمر في نفس الوقت، يمكن أن يستفيد الجسم من خلال تحسين عملية الأيض، من خلال تحسين حرق الطاقة وزيادة سرعة تحويل الطعام إلى السعرات الحرارية المطلوبة للجسم، كما أنه يوفر مستوى كافي للأكسجين للمساعدة في تحسين نظام الأيض.

وتتضمن مكونات الحليب مع التمر ما يكفي من الألياف التي تساعد على تخفيف الجهاز الهضمي، وتحسين عملية التمثيل الغذائي للجسم بشكل أكبر، ويحتوي هذا المشروب المذهل على فيتامين (أ) الذي يساعد على تقوية البصر، والحفاظ على عيون صحية ويساعد على تجنب أمراض العيون المختلفة.

هل التمر يزيد الوزن؟


في خلال معرضنا في الحديث عن فوائد التمر ، علينا أن نقول بشكل عام لزيادة الوزن، يجب عليك استهلاك المزيد من السعرات الحرارية، وهو ما يمكن أن يوفره التمر، ولكن خبراء الصحة يقولون أيضًا أنه للحفاظ على الصحة، يجب أن تأتي زيادة الوزن من الأطعمة الغنية بالمغذيات بدلاً من السعرات الحرارية الفارغة، وهو ما يتمثل بالتمر تمامًا، وهو ما يعني أن التمر لا يساعد على زيادة الوزن بما فيه من مغذيات حتى لو كان يتضمن سعرات حرارية عالية.

ومن أجل ضمان تناول التمر دون زيادة الوزن، يمكن أن تخلق مزيج من التمر والطحينة، والذي يتضمن على الأقل 18 جرامًا من الكربوهيدرات و 16 جرامًا من السكر، وهو أمر جيد للطاقة، لأنك سوف تحصل على 3 غرامات فقط من الكربوهيدرات، كما يحتوي كلا المكونين على كميات متساوية من الألياف، بما مجموعه 3 غرامات من الألياف الغذائية، مما يؤدي إلى إبطاء امتصاص السكر للمساعدة في الحفاظ على توازن السكر في الدم.

علمًا بأن التمر الطبيعي يكون خالي من الدهون، لكن ملعقة كبيرة من الطحينة توفر 8 جرامات من الدهون الكلية، والتي تتكون في الغالب من دهون صحية غير مشبعة.

الأمر لا يتوقف عند هذا الحد بل إن هذا الخليط يساعدك على تحويل الوزن الزائد إلى عضلات، من خلال تزويد الجسم بما يحتاجه من البروتين، حيث أن ملعقتين من الطحينة تحتوي على 5 غرامات من البروتين، ما يضاعف أهمية التمر، ويجعله أفضل وسيلة لبناء العضلات دون زيادة الوزن.

فوائد التمر على الريق

فوائد التمر كثيرة ، إذا أردت تناوله على الريق، في الصباح المبكر، ومن بينها الوقاية من الإمساك، حيث يمكن الحصول على تأثير ملين من التمور، من خلال وضع التمر في ليلة كاملة بالماء، ثم تناولها في الصباح مثل شراب للحصول على مزاياها الفعلية.
فوائد التمر للحامل

للتمر فوائد عديدة، ليس فقط للأطفال والرجال، بل للنساء أيضًا، خاصة خلال فترة الحمل، حيث يساعد التمر المرأة الحامل على ولادة طبيعية سلسة، وغيرها الكثير من الفوائد الصحية الأخرى.

من بين فوائده أنه يعمل على تعزيز فيتامين K عند الجنين، والذي يساعد على تطور عظام الأطفال بعد الولادة، كما أنه يمنع فقر الدم، حيث يمكن للتمر أن يزود الجسم بمحتوي الحديد المطلوب المطلوب أثناء الحمل للحفاظ على المرأة من مرض (الأنيميا) أو (فقر الدم)، حيث يحافظ التمر على نسبة الهيموجلوبين في الجسم ويقوي مناعة المرأة الحامل، وكذلك الجنين في بطنها.
فضلا عن ذلك فهو يحافظ على توازن الملوحة في الجسم، وهو ما يساعد على تنظيم ضغط الدم، ويجنب المرأة تقلصات العضلات، ويؤدي نقص هذا المعدن إلى مشاكل متعلقة بالكُلى.

ويمكن للمرأة الحامل أن تتناول التمر من خلال حشوه، حيث تقوم بإزالة النواة ثم تضيف المكسرات التي تختارها مع زبدة الفول السوداني، كما يمكن إضافة التمر إلى الدجاج أو التونة، وغيرها من الخضروات.

ويرى أطباء النساء والتوليد أنه يمكن تناول التمر في أي مرحلة من مراحل الحمل، خاصة خلال الشهور الثلاثة الأولى، حيث يعد الإمساك مشكلة شائعة، ويساعد التمر في الوقاية منه، مع التوقف عنه في شهور الحمل من الرابع حتى السادس، أما في المرحلة الأخيرة من شهور الحمل، فيمكن للمرأة الحامل أن تأكل ستة تمرات في اليوم.

تتجنب بعض النساء التمر خلال الصيف حيث يعتقدن أنه ينتج الحرارة ويؤثر على حرارة المعدة أو الجسم، لكن هذا غير مثبت علميًا.

فوائد نواة التمر

قد يعتقد البعض أن فائدة نواة التمر الوحيدة هي أنها تتحول إلى نخلة تُثمر التمر بعد ذلك، حيث نقوم بزراعتها، والعناية بها وتسميدها بشكل دوري، ولكن في الواقع هناك العديد من الفوائد التي لا تعد ولا تحصى لنواة التمر، ومن بين تلك الفوائد التي قد تسمعها لأول مرة.

يساعد مسحوق نواة التمر عند شربه مع الحليب على الحفاظ على صحة الجلد، كما أنه يساعد على تجنب التجاعيد وتهدئة التهاب الجلد، بحيث يجعل الجلد أكثر نعومة وإشراقة.

بالإضافة إلى ذلك يساعد مسحوق النواة على زيادة قوة الشعر، وتجنب تساقط الشعر، وكذلك حماية الاسنان من التسوس والتساقط، كما أنه يساعد على تجنب فقدان الذاكرة وتجنب الخرف لكبار السن.

فوائد دبس التمر


توجد العديد من الأبحاث التي تشير إلى فوائد دبس التمر، والآثار الصحية الرائعة التي تترتب على تناوله، على رأسها صحة العظام، حيث يحتوي هذا الشراب على كمية كبيرة من الكالسيوم، والتي تلعب دورًا هامًا في صحة العظام ومنع هشاشة العظام، كما أنه مصدر جيد للنحاس والحديد والسيلينيوم، وكل ذلك يساعد في الحفاظ على عظام سليمة.

أخبار متعلقة

الأكثر شهرة

  1. كيفية حساب السعرات الحرارية في الطعام
  2. نصائح لتجنب زيادة الوزن في رمضان
  3. فوائد نواة التمر
  4. التمر والحليب .. فوائد قد تعرفها للمرة الأولى
  5. مع بداية رمضان .. كيف يكون الجسم ممهدا للصوم؟