ماذا ستأكلون بعد التدريب؟ إليكم بعض الأفكار

من الضروري جداً الانتباه إلى ما تتناولونه بعد التمرين، حيث عليكم أن تأخذوا بعض الأمور في عين الاعتبار، كتعويض العناصر المفقودة أثناء التمرين، واستعادة الطاقة، وبناء العضلات أو إصلاحها، وفيما يلي بعض الأطعمة التي تعتبر من بين الأفضل لتحققوا أفضل النتائج.

  • سفن الدجاج المشوي مع سلطة الخضار

تكون أجسامكم بعد التدريب بحاجة للراحة ولاستعادة الحيوية لذلك ستكونون بحاجة لتناول وجبة مغذية وغنية، والبروتين والكربوهيدرات الموجودان في سفن الدجاج سيجعلانكم تشعرون بالشبع دون أن تشعروا بالانتفاخ والضيق. أضيفوا إلى ذلك طبقاً من سلطة الخضار مع زيت الزيتون وتمتعوا بتناول وجبة مغذية وشهية.

  • ميلك شيك كاستارد التفاح مع الدراق والصويا

قوموا بوضع هذه المقادير في الخلاط واخفقوها معاً بإضافة عدد من ورق النعناع الأخضر لنكهة أقوى، حيث تعد الصويا من أهم مصادر البروتين للجسم، كما يحتوي كاسترد التفاح على كمية كبيرة من الحديد والكالسيوم وفيتامين C الذي يعد من مضادات الأكسدة، فضلاً عن احتوائه على النحاس الذي يساعد على حل مشاكل الهضم والامساك بشكل كبير، أما بالنسبة للدراق فيعد من الفاكهة الغنية بالفيتامينات C، A، E، K وB1-2-3-6 والكالسيوم والبوتاسيوم والمجنيزيوم.

  • سمك السلمون والبطاطا الحلوة

يحتوي سمك السلمون بجانب البروتين المفيد على الببتيدات النشطة بيولوجياً، وهي جزيئات بروتين صغير تلعب دوراً كبيراً في معالجة الالتهابات وتعديل مستويات الأنسولين ودعم المفاصل. وبإضافة البطاطا الحلوة إلى الوجبة ستحصلون على الكربوهيدرات المعقدة، إضافةً إلى ترميم مستويات الجليكوجين، التي تُستنزف بعد التمرين.

  • توست النخالة وسمك التونا، الحمص الناعم والسبانخ

عندما يكون موعد تمرينكم الرياضي قريباً من وقت الغداء فهذه الوجبة هي الأنسب لكم، حيث يحتوي سمك التونا على القليل من السعرات الحرارية وكميات كبيرة من البروتين والكربوهيدرات. وللحصول على فائدة أكبر قوموا بدهن التوست بالحمص الناعم بدلاً من المايونيز أو الخردل، حيث أنه غني بالألياف. أما السبانخ فيعتبر محطة للطاقة الكبيرة للجسم، إذ أنه يعمل على الحد من شهيتكم المفرطة والحفاظ على نضارة بشرتكم، كما أنه يساعد على خفض ضغط الدم المرتفع، ومعالجة الالتهابات المختلفة.

  • كوكتيل الحليب والشوكولا

أثبتت الدراسات الحديثة أن كوكتيل الحليب والشوكولا هو من أحدث وأنسب الوجبات التي يمكن الحصول عليها بعد التدريب، حتى أنها أكثر أهمية من الماء ومشروبات وكوكتيلات البروتين التي يتم تناولها ما بعد التدريب غالباً، ويعود سبب ذلك إلى أن كل العناصر التي تحتاجها أجسامكم بعد التدريب موجودة في ذلك الكأس من الكوكتيل، سواء أكانت الكربوهيدرات أو البروتين لإعادة بناء العضلات أو من السوائل التي تحتاجونها لتعويض نقص السوائل بسبب التعرق أثناء التدريب إضافةً إلى الكالسيوم والصوديوم والسكر لطاقة أكبر، مما يساعدكم على استعادة الحيوية والنشاط بسرعة بعد التدريب والارهاق والجهد المبذول.

 

المصادر:

مصدر 1

تعليقات (0)

اترك تعليقاً

لا تعليقات حتى الآن.