تعرفوا على الرجيم الكيتوني بالتفصيل

ما هو الرجيم الكيتوني ؟

الرجيم الكيتوني أو (الكيتو دايت) هو عبارة عن نظام غذائي يعتمد بشكل أساسي على تناول 80% دهون صحية و التقليل من الكربوهيدرات عبر تناول أطعمة كالأسماك، اللحوم، البيض، الألبان، و الخضروات، و الامتناع بشكل كامل عن الأطعمة الغنية بالنشويات مثل البطاطس، الأرز، و الفاكهة.
يعتمد مبدأ الرجيم الكيتوني على تغيير طريقة الجسم في انتاج الطاقة اللازمة.
ففي الحالة الطبيعية، أثناء عملية الهضم، تقوم أجسامنا بتكسير الكربوهيدرات إلى جزيئات من الفركتوز، الجلاكتوز، والجلوكوز، والتي تعتبر بمثابة مصدر الطاقة الأساسي للجسم.

وعندما لا يستطيع الجسم الحصول على الطاقة اللازمة من الكربوهيدرات – إما بسبب الانقطاع عنها بسبب اتباع نظام غذائي معين أو لأن الشخص لم يأكل منذ فترة طويلة – فإن الجسم يبدأ بالبحث عن طرق أخرى للحصول على الطاقة اللازمة، حيث يقوم الرجيم الكيتوني بوضع الجسم بشكل متعمّد في الحالة “الكيتوزية”
إذ يتم إطلاق الدهون من الخلايا وتحويلها إلى كيتونات.
حيث تعتبر هذه العملية كالخطة البديلة للجسم في انتاج الطاقة و التي يعتمد عليها رحيم البروتين.
ما يميز هذا الرجيم عن غيره هو أنه موجود منذ ما يقارب قرن من الزمن، وله جذور في العالم الطبي، ففي عام 1920، وجد العديد من الباحثين والأطباء أن زيادة مستويات الكيتونات لدى مرضى الصرع أدى إلى نوبات أقل، وما زال هذا النظام الغذائي مقبولًا على نطاق واسع لعلاج الصرع اليوم، وهناك أيضًا بعض الأدلة على أن الرجيم الكيتوني لديه القدرة على علاج مجموعة واسعة من الأعراض والأمراض مثل سرطان المبيض المتعدد الكيسات، الحالات العصبية، السكري، وحتى حب الشباب.

ما هو الرجيم الكيتوني للدكتور دشتي؟

يعتمد رجيم دشتي الشهير بشكل أساسي على زيادة الحصة اليومية من البروتين الحيواني والنباتي وبالمقابل التقليل من نسبة الكربوهيدرات والنشويات مما يؤدي لخسارة الوزن وحرق الدهون من مناطق معينة يتجمع فيها الدهن كالأرداف والبطن والصدر،
وما يميز هذا الرجيم عن غيره هو سرعته وفعاليته بحيث تظهر النتائج بعد اتباعه لمدة شهر تقريباً
وتتعدى النتائج خسارة الوزن فقط لتصل إلى تنظيم سكر الدم، تقليل نسبة الكوليسترول في الدم ومعالجة الغازات.

ويتميز هذا الرجيم أو النظام الغذائي بالبساطة فهو يعتمد على قاعدتين فقط
حيث تنص الأولى على الامتناع بشكل كامل عن تناول النشويات والسكريات إلا أنه يُسمح بتناول مقدار ضئيل لا يتجاوز الـ 20 جرام يومياً من المعكرونة، الارز، البطاطس والخبز بأنواعه بالإضافة الى السكر والفواكه؛ أما ثاني قاعدة فتنص على زيادة الحصة اليومية من البروتين الحيواني والنباتي عن طريق تناول كميات أكبر من اللحوم بأنواعها، الحليب ومشتقاته، الخضار و البقوليات.

اقرؤوا المزيد: الرجيم الكيتوني للدكتور دشتي.. جدول أسبوع كامل

ما هو الغذاء الكيتوني وكيف نشأ الرجيم الكيتوني ؟

لطالما انتشر اعتقادٌ خاطئ بأن الدهون بشكلٍ عام مضرةٌ بالصحة
وبسببه بدأت المنتجات قليلة الدسم في غزو الأسواق وأصبحت تجارةً مربحة، ومع ظهور المنتجات قليلة الدسم بدأت معدلات السمنة بالتزايد بمعدلات غير مسبوقة، إلا أن الدراسات الأخيرة اثبتت ان الدهون الصحية مفيدة للجسم؛
حيث أنها تساهم في استقرار نسب هرمون الأنسولين في الجسم، وتزيد من معدلات حرق الدهون مع شعور متزايد بالشبع.

ولهذا ظهر رجيم كيتو الذي يمكنكم من خلاله تناول الطعام عند شعوركم بالجوع، فلا وجود لحساب وزن الطعام او كمّ السعرات الحرارية بداخله؛ فأنتم من تحددون ما تأكلونه تبعا لحالتكم الصحية، ومقدار الوزن الذي تريدون خسارته.
ففي هذا النظام يزداد تناول القشدة والزيوت والزبدة والمايونيز والأسماك واللحوم والطيور والجبن والمكسرات والبيض على حساب الخبز والأرز والمعجنات والبطاطس والمعكرونة والعسل والسكر، فالغذاء الكيتوني في صورة مبسطة هو تغيير في النسب المأخوذة من مكونات الغذاء،
فتزداد الحصة اليومية من الدهون حتى تصل إلى 75% من السعرات
و في المرتبة الثانية البروتين بنسبة تُقدر بـ (20%)
أما النشويات فتقل بشكل كبير حتى تصل إلى 5% فقط من مجمل السعرات، وقد تصل كمية الدهون بالوجبة إلى أربعة أو ثلاثة أضعاف كمية البروتين والنشويات سويّةً
وعندها يتكون ما يعرف بالأجسام الكيتونية و يدخل الجسم في الحالة “الكيتوزية” والتي تقوم بدور فعال في تغيير النشاط العصبي والكيميائي بالجسم.
إن تحقيق “الكيتوزيه” أمر بسيط للغاية، إلا أنه قد يبدو معقداً ومربكاً بسبب الكم الهائل من المعلومات المتضاربة حوله.

وفيما يلي الشرح المبسط والشامل لما عليكم تنفيذه لتحقيق الكيتوزية

  • لا تكثروا من الكربوهيدرات

إذا كنتم تريدون الحصول على نتائج رائعة، قللوا من استهلاككم للكربوهيدرات وحاولوا أن تبقوا حصتكم اليومية أقل من 35 جرام في اليوم الواحد.

  • لا تكثروا من تناول البروتين

يتّبِع العديد من الناس الرجيم الكيتوني إلّا أنهم يهملون كمية البروتين التي يتناولونها يومياً مما يؤدي إلى فشل الحمية وعدم فقدان الوزن المرغوب
فالإكثار من البروتين يؤدي إلى انخفاض مستوى الكيتوزيه.

  • لا تقلقوا بشأن الدهون

الدهون هي المصدر الأساسي للطاقة في الرجيم الكيتوني لذلك تأكدوا من أن جسمكم يحصل على الكمية اللازمة من الدهون يومياً
فأنتم لن تخسروا أي وزن إضافي عن طريق تجويع أنفسكم.

  • أكثروا من شرب الماء

حاولوا أن تشربوا جالونًا من الماء يومياً، فالماء لا يساعد فقط على تنظيم العديد من الوظائف الحيوية في أجسامكم، بل يُساعد أيضًا في السيطرة على مستويات الجوع لديكم.

  • توقفوا عن تناول الوجبات الخفيفة

فعملية فقدان الوزن تُصبح أسهل بكثير مع انخفاض كمية الأنسولين خلال النهار، وتناول الوجبات الخفيفة قد يؤدي إلى التأخر في فقدان الوزن المرغوب.

  • جربوا الصيام

يمكن أن يؤدي الصيام لتعزيز مستويات الكيتون باستمرار على مدار اليوم، مما يؤدي إلى فقدان للوزن بشكلٍ أسرع.

  • مارسوا التمارين

من المعروف أن التمارين الرياضية صحية بشكل عام، فإذا كنتم ترغبون في الحصول على أقصى استفادة من نظامكم الغذائي الكيتوني، فكروا في إضافة 20 إلى 30 دقيقة من التمارين يومياً.
فحتى مجرد نزهة صغيرة يمكن أن تساعد في تنظيم مستويات السكر في الدم.

  • تناولوا المكملات الغذائية

على الرغم من عدم الحاجة إليها، إلا أن المكملات الغذائية يمكن أن تساعد أثناء اتباع الرجيم الكيتوني.

نظام الرجيم الكيتوني باختصار

ما يسمح لكم بتناوله:

اللحوم، الأسماك، البيض، الألبان، الفاكهة، الخضروات، الدهون الصحية، المكسرات، البذور

ما لا يسمح لكم بتناوله:

السكريات، النشويات، الزيوت النباتية، الدهون الغير المشبعة، الأطعمة السريعة والمصنعة وقليلة الدسم.

لمعرفة الجدول الكامل للرجيم الكيتوني انقر هنا

الأعراض الجانبية لاتباع الرجيم الكيتوني

على الرغم من الفوائد العديدة التي يقدمها الرجيم الكيوتني إلا أنه يسبب عدداً من الأضرار، فالتوقف عن تناول السكريات والتقليل من نسبة الكربوهيدرات له اثار جانبية خفيفة، قد تستمر عدة أيام فقط،
إلا أنه يمكنكم التغلب على الآثار الجانبية عن طريق اتباع الارشادات التالية

  • تقليل نسبة الكربوهيدرات والسكريات بصورة تدريجية
  • زيادة المشروبات والسوائل
  • زيادة نسبة الملح في طعامكم لفترة مؤقتة

أضرار الكيتو دايت

الأعراض الجانبية الأكثر شيوعا في الرجيم الكيتوني

  • تشنجات في القدم
  • إمساك
  • رائحة الفم الكريهة
  • خفقان في القلب
  • صداع
  • تعب وإعياء
  • دوخة
  • غثيان
  • العصبية

اقرؤوا المزيد: اضرار الرجيم الكيتوني وأعراضه الجانبية.. هل تعرفونها؟

تجارب مع الرجيم الكيتوني

لطالما اشتهر الرجيم الكيتوني بوصفه رجيماً “سحرياً” بسبب النتائج الفعالة والسريعة نسبياً التي ستشعرون بها بعد اتباعه لفترة من الزمن،
وهذه أحد الأمثلة عن التجارب الناجحة مع الرجيم الكيتوني:

“الآن، وبعد مرور بضع سنوات على اتباعي للرجيم الكيتوني، عليّ أن أعترف أنه أفضل قرار اتخذته فيما يتعلق بالتغذية والصحة؛ حيث أني أتمتع بالكثير من الطاقة طوال اليوم بغض النظر عن الوقت أو المكان، وإذا شعرت بأي تعب، فليس له علاقة بما تناولته أو بنظامي الغذائي.

أما بالنسبة للصحة العامة، فصحتي تحسنت بشكل كبير بعد اتباعي للرجيم الكيتوني ولا أشعر بالتعب ما لم يكن لدي أي حالة طبية، ولا أذكر آخر مرة شعرت فيها بنقص السكر في الدم أو الشعور بالإغماء بسبب انخفاض نسبة السكر في الدم، ولا أشعر بالجوع على الإطلاق، فأنا أشعر بالشبع الدائم ونادراً ما أتناول أكثر من وجبة واحدة في اليوم، مما أدى لزيادة الإنتاجية والتركيز لدي، وللسبب نفسه، يمكنني توجيه تلك الطاقة الإضافية إلى أشياء أخرى منتجة وخلاقة، فلم يتأثر أدائي أبداً بل زاد فعليّاً خلافاً للاعتقاد الشائع، وقد تمكنت من بناء عضلاتي بشكل أسرع وتحسين كل جانب من جوانب تدريبي، بالإضافة لتحسين قدرتي على تحمل الألم والجهد بشكل افضل”.

نصائح يجب أخذها في عين الاعتبار عند إتباع رجيم دشتي

  • يشترط قبل البدء برجيم دشتي اجراء كافة الفحوصات اللازمة والتأكد من سلامة ووظائف أعضاء الجسم، مثل فحص الدم وكريات الدم الحمراء والبيضاء، والتأكد من سلامة الكلى والكبد.
  • يجب ألا تمتنعوا عن تناول الطعام لمدة تزيد عن 5 ساعات متواصلة، وذلك لإبقاء معدلات الحرق عالية ولإخفاء الشعور بالجوع ولتجنب الشراهة عند تناول الطعام
    وعند الشعور بالجوع في الفترة ما بين الوجبات يجب تناول وجبات خفيفة كالبيض أو الجبن الأبيض أو الخيار.
  • يجب الامتناع التام عن تناول الأرز والخبز والبطاطس المقلية وذلك لتحفيز الجسم وحثه على حرق الدهون لإنتاج الطاقة ومن ثم خسارة الوزن الزائد والغير مرغوب به بسرعة.
  • ينصح بشرب الكثير من الماء بحد أدنى 8 أكواب من الماء يومياً، كما ينصح بممارسة أية رياضة أو نشاطات يومية.
  • يجب تناول الجبن كامل الدسم بمعدل 80 – 100 جرام يومياً، ويفضل تناول الجبن القريش
    ويمكن تناول غيرها بشرط تجنب تناول أنواع الأجبان التي تحتوي على نسبة عالية من النشويات
  • يجب أثناء إتباع رجيم دشتي تناول الطعام ببطء ومضغه جيداً، وبالنسبة للبروتينات فيجب أن يتم تناولها على هيئة لحوم وأسماك وبيض بكميات معتدلة حتى الإحساس بالشبع.

 

المصادر:

مصدر 1

مصدر 2

مصدر 3

مصدر 4

أخبار متعلقة

الأكثر شهرة

  1. جدول الرجيم الكيتوني.. اتبعوه لتخففوا وزنكم
  2. اضرار الرجيم الكيتوني وأعراضه الجانبية.. هل تعرفونها؟
  3. تجارب الرجيم الكيتوني.. لن تصدقوا الفرق
  4. الرجيم الكيتوني للدكتور دشتي.. جدول أسبوع كامل
  5. رجيم الكورن فليكس.. بكل تفاصيله وفوائده